من فوق هالله هالله و من تحت يعلم الله

مثال ينطبق على قطاع النفط الحكومي هذه اﻻيام. نرى من الخارج تنظيمات سلسلة منطقية، ولكن عندما ننظر إلى نتاج هذه التنظيمات نجد بأن نتاجها ذو مستوى متدني. هذا ما بينته لنا التغيرات اﻻخيرة و ما يئن منه القائمين على هذه القطاع. القطاع بحاجة إلى غربلة و تغير راديكالي و شامل.

لو نظرنا إلى التركيبة اﻻدارية للقطاع النفطي نرى تنظيمات و محاسبة و مراجعة جيدة. فكل قطاع يشرف عليه مجلس إدارة. و المجالس المختلفة ترفع توصياتها و تقاريرها إلى مجلس إدارة مؤسسة البترول الكويتية. مجلس يشارك به رؤساء مجالس الشركات النفطية و ممثلين عن الهيئات الحكومية التي لها صلة بالنفط و بعض من القطاع الخاص. و يراقب هذا المجلس مجلس البترول اﻻعلى برئاسة سمو رئيس الوزراء و عضوية الوزراء الذين لهم علاقة بالنفط و شخصيات اقتصادية. تنظيم مثل هذا نتوقع منه النتائج الجيدة. ولكن هذا ليس بواقع الحال، فلو نظرنا إلى التعيينات اﻻخيرة بالقطاع النفطي و ما يئن منه قياديه في المجالس الخاصة لوجدنا بأن النتائج دون المستوى المقبول.

لأبدأ بأقرب القطاعات إلى قلبي، قطاع التسويق. لقد عين عليه المهندس عبداللطيف الحوطي. رجل من رجال النفط الذين لم نسمع عنهم شائبة. و لو كان القطاع يمر بأيام سهلة لما كان التساؤل على هذا التعيين. ولكن التسويق يمر بأوقات صعبة هذه اﻻيام. نشرت الصحف في اﻻشهر اﻻخيرة عن عقود نفط مخالفة للأسس المتبعة بالتسويق. و نشر كذلك عن عقود نقل تمت بظروف مشبوه. هذه اﻻخبار تدل على ان القطاع يشكو من إنحراف في عمله. بحاجة إلى شخص له خبرة عريقة بالتسويق. شخص غير المهندس عبداللطيف الحوطي. الصراحة الحل الوحيد للإشكالات التي يواجهها التسويق هو إرجاع أحد قياداته السابقة مثل السيد حسين الشماع أو السيد كامل الحرمي أو المهندس عبدالصمد بلوكي. ليرجع العمل بالتسويق على الطريق الصحيح. و من ثم ممكن ان يعين عليه شخص ليس له خبرة بالتسويق.

المهندس سامي الرشيد من خيرة العاملين بالنفط. ولكن تحويله إلى شركة نفط الكويت خطأ. أمام شركة البترول الوطنية مشروع كبير لم تقم بمثله منذ ما يزيد على العشرون عاما، المصفاة الرابعة. و لقد شاب هذا المشروع الكثير من التساؤلات حول تكلفته و أسلوب إنشائه. الشخص الذي عين على شركة البترول الوطنية المهندس فاروق الزنكي ليس له خبرة بمجال التكرير، يملك خبرة واسعة بمجال إستكشاف و تطوير النفط. الواجب هو إبقاء المهندس سامي رشيد بالبترول الوطنية حتى أن ينتهي هذا المشروع الضخم.

و كذلك الحال بشركة نفط الكويت، المسئولة عن تطوير الحقول و أنتاجها. الكويت كدولة مسئولة أمام دول العالم عليها ان تزيد طاقتها اﻻنتاجية من النفط. و مشروع زيادة اﻻنتاج تم اﻻتفاق عليه و هو اﻻن في مرحلة التنفيذ. إبقاء المهندس فاروق الزنكي بشركة نفط الكويت أفضل من المهندس سامي رشيد لما يملكه من خبرة بهذا القطاع، لنجاح مشروع تطوير اﻻنتاج.

هناك من يقول بأن التدوير هو من سمات الشركات الكبرى و به تطوير لكفاءات الأشخاص الذين دوروا. هذا كلام صحيح لو كانت سياسة التدوير سياسة متبعه من قبل و جزء من برنامج التدريب. ولكن أن نأتي و ندور الخبراء في مجالاتهم في الوقت الذي نحن بأمس الحاجة لخبراتهم في الوقت الحالي أمر خاطئ. ليكن التدوير بالدرجات الدنيا و العاملين الجدد.

تطوير و إسناد اﻻدارة أمر مطلوب لتحسن اﻻداء بالقطاع النفطي. ولكن التقليد اﻻعمى للشركات العالمية خطأ. علينا أن ننظر إلى واقع حالنا بالكويت و المشاكل التي يواجهها القطاع و كيفية دعمه. خلف الكواليس يئن قيادي القطاع النفطي من الوساطات المخربة و التعيينات اﻻهوائية التي يجبرون عليها. علينا دعمهم لمواجهة هذا الفساد حتى يتسنى لهم اﻻداء الجيد.

الصراحة أتعجب عن كيفية نظر قيادي الدولة إلى القطاع النفطي. النفط هو الدخل اﻻساسي إن لم يكن الوحيد لهذا البلد. و مع هذا نجد وزير مؤقت و حكومة مؤقتة تقرر تعيينات دائمة بهذا القطاع. ألم يكن من اﻻجدر أن تكون هذه التعيينات عندما تأتي الحكومة الجديدة و الوزير الجديد؟ أم ان القطاع النفطي ﻻ يشكل أهمية لهؤﻻء القياديين و بالتبعية دخل و مستقبل هذا البلد؟ هل يلام الذئب إن كان رعاة الغنم أعدائها؟

سيرى هذا القطاع الكثير من الفساد و الهدر المالي إذا لم يعين وزيرا رضع إستقامة و جدية و مهنية هذا القطاع منذ نعومة أظافره. الكويت بها مثل هؤﻻء الرجال. الكويت تستحق مثل هؤﻻء كوزراء للنفط. ليعين السيد عبدالهادي العواد أو موسى معرفي وزيرا للنفط.

22/10/2007

Advertisements
هذا المنشور نشر في مـــقـــالات الكــاتــب. حفظ الرابط الثابت.

13 Responses to من فوق هالله هالله و من تحت يعلم الله

  1. بوصالح كتب:

    بوسالم

    البلد في إنحدار و إنكاسة

    الفريق الفائز من يفرض شروطه .. و الحركة الدستورية الإسلامية تعتبر فائزة فيهي تريد تحقيق المكاسب .. و فرض شروطها

    للأسف يا بوسالم .. و للأسف الشديد نحن في دولة بات الأغلب يراها دولة مؤقتة

    و ستكون نهايتها قريبة … و الكل يطمح لنيل جزء من الكعكه

    نحتاج رجال الدروازة .. من يقول لهم لا و لا يوجد في قاموسهم النفاق

  2. mohammed كتب:

    مشكلتنا بالكويت هي سياسة التعيين الخاطئه ووضع الرجل الغير مناسب في أماكن تتطلب أهل الخبره والكفائه !!!

    حتي سياسة التوزير عندنا خطأ في خطأ … علي سبيل المثال عندما تم توزير الصبيح وزير للصحه !!!! وهو رجل مهندس أو دكتور في الميكانيكا !!!!

    ربما يقول البعض منصب الوزير سياسي ولا يحتاج أن يكون الوزير دكتور .. نعم منصب سياسي ولكن في بلد نفس الكويت أصبح التخبط والعشوائيه هي السمه الطاغيه في أدارة الوزارات … نحتاج الي وزير صاحب تخصص وصاحب قرار وصاحب كلمة

    الي متي تكون سياسة التعيين عن طريق حب الخشوم وأرضاء الكتل والهوامير واصحاب النفوذ …

    البلد بحاجه الي أهل الكفائه والخبره محتاجه الي ناس يملكون حس وطني ومصلحة البلد والوطن والمواطن عندهم أهم من كل شي .. أهم من الأقارب والقبيله والأصدقاء …

    أتمني أن يأخذ وزرائنا كورس ودوره تدريبيه عند حاكم دبي لكي يتعلموا كيف أستطاع هذا الرجل خلال عشر سنوات أن يجعل دبي هي عروس الخليج بل عروس أسيا بالمستقبل القريب

  3. محمد كتب:

    السلام عليكم

    أتفق 200% حول موضة التدوير اللي هابين فيها الجماعة

    كلامك مسمار بلوح حول هذه النقطة

    اما بقية الأمور فأنت أخبر بها و انا ليس لي علم او معرفة بالنفط و قياداته

    شكرا جزيلا

  4. بوسته كتب:

    الحبيب الطيب الغالي بوسالم المحترم

    والله و كفو الراى و كلك نظر الواضح إنه قلبك على قطاع النفط لا يزال ينبظ ماشاءالله بترول.
    و أحب أزيدك من الشعر بيت ليش ماذكرت أسم الأخ عبدالله الرومي مع إنه من الرجالات اللذين تعلمو و تخرجو على يدك , صحيح يمكن أخيراً تعير و صار رجل أزمات و السبب كان معروف ليش يبي يتم في مكانة أو ما عندة مانع في أي مكان آخر… ولكن الوضع الحالي أعتقد أفضل الرجال اللذين يفهمون التسويق ولكن يبونه يصير معلم بس بلغة الفلسفة مستشار للتسويق بس ما أدري يبي يعلم منو ولا منو الشق كبير, يعني بعّلم الكبير و لا الصف الثاني و خاصة تم إستقالت نصف الصف الثاني و الثالث و ما أدري بعد تحقيقاتهم كم واحد راح يبقى.

    المهم يا بوسالم يقولون أنه هناك طامة ثانيه بتصير و هو تدوير آخر و سوف يظر بالقطاع و إنشاءاللة ما يرى النور و النية تدوير بين الصف الثاني و الله يعلم إن كان بها مآرب أخرى لوضع مجموعة موالية لبعض الناس و ذات طابع عنصرى هذا هو المعيار ولكن الأيام راح تثبت هذا ، يعني الأخ سعد رايح و مستن و السبب التيار و غييرة حماة الظهر.

    و لا يخفى عليك يا بوسالم موضوع مضحك للغاية و هو إذا سمعت عن لجنة الرؤيا العمية عندما وضعها الرئيس سعد شويب لتضع تصور للمستقبل للإختيار أفضل الموظفين للإدارة القطاع مستقبلاً والمضحك وضعوا أنفسهم أولاً على سبيل المثال وضع السيد نبيل بورسلي – عضو منتدب لقطاع الناقلات و ليس له خبرة في هذا المجال و هو عضو اللجنة و وضع علي الهاجري عضو منتدب لقطاع المالية و الإدارة , و يقال محمد راشد سوف يوضع على مركز حساس و به إدارة حفنة من الملايين و هو مواليد 1963 و لكن الطفل المدلل لدى سعد الشويب.
    و لكن أول مرة أعرف بأنه لجنة تشكل لتعين نفسها شنو هل خنبقه.

    و اللة يعلم يا بوسالم وين بنروح بمستوى القطاع و إذا تبي أقولك رأيى من الحين ورى الشمس مثل فريق الأزرق اللى لا يزال يقول أووه يا الأزرق و يحطون بالتلفزيون و أقوال قديمه و لكن عنكم يا جيل الذهبي يا جيل جاسم يعقوب شنو يحطون ……!!! بس يابحر.

    تبي بعد تعرف أكثر الرئس الأخ سعد شويب منادى السادة الموقرين للإختيار كل منهم فريقة و ربعه و لكن المعيار هو تكرم و يكرم القارئين إذا لابس جوتي لك مكان فوق و إذا لابس تكرم نعال لك مكان تحت … يا اللة خذ من هل معايير الدولية اللى ما لها أول و لا تالي يعني العملية هندسة.

    واللة يستر من إللي جاى بصراحة المصافي راكدة و الحمد للة بدون مشاكل و السبب يرجع للأخ سامى رشيد و الأخ حسين إسماعيل رئيس مصفاة الأحمدى و لكن بعد شيلتهم ألله يستر من المشاكل ما أدرى راح تكثر و لا ( إنشاءالله لا) للأن الأخوان عملوا الواجب على حفاظهم بخصوص الأمن و السلامه و كانوا صارمين. ما أدرى بخصوص الأخ فاروق يدري شنو السالفة و لا ننتظر يتعلم بعد.

    الأخ بوسالم نسيت أقول لك وين السيد المستشار هاني حسين عن عملية النقله النوعية السوداء و التدوير الأعمى.
    ترى السكوت هيه علامة الرضا ….. و هل له أيضاً مآرب أخرى عند التوقيع على المصفاة الرابعة يعني التكويش على المشاريع و العقود مع شركائة ,,,,,,,, و إن لم يكن له رأى آخر خله يراوينة مثل ما يقولون بلغتهم الشفافية شنو رأية .
    و شكراً ….. فهل من منادى ينقذ هذا القطاع المسكين.

    أخوك ،،،
    بوستة

  5. خالد عبدالحميد الزامل كتب:

    سادتي الكرام
    للاسف اصبحنا بمثل حارة كل من ايدوا الو ، الغلبة للمفسدين ولا عزاء للشرفاء
    كلفة الاصلاح الان باهضة جدا ان لم تكن مستحيلة
    لا حول ولا قوة الا بالله
    حسبي الله ونعم الوكيل
    وانا لله وانا له راجعون

  6. فتى الجبل كتب:

    النفط مصدر الدولة الرئيسي في الميزانية لازم ولابد ما ينحط بايد حزب يبي يسيطر على البلاد والعباد وبالتالي هذي النتيجة الطبيعية لتسليم النفط لذلك الحزب

  7. bo khaled كتب:

    hani 7asen+ast7wath(dar elasthmar)+4th ref+kuwait project+koc(sami)=skooooooooooooooooooooooooot o allamyasalem bo a7med walla 7ram

  8. Eagle4 كتب:

    Dear Bu Salem

    My father worked 48 years in KOC, I worked 30 years in KOC, Also I am a member of Kuwaiti Oil Well Fire Fighting Team. All the hard work we’ve done is going to waste. You don’t know the times I cried and still cry every night of what’s going on. Why do some want to destroy the main resource of the country? Why do some want to destroy the income of our children and grand children? It hurts so much not even words are capable of describing it. God please help us
    .

  9. 1+1=3 كتب:

    بسم الله الرحمن الرحيم

    طويل العمر ومثل ما انت عارف لانك مو غريب على القطاع النفطي. للاسف الكل يركض وراء مصلحته ولا احد يهمه مصلحة البلد. مثل ماقال الاخ بوسته أين هاني حسين وما معنى سكوته واضيف اين لجنة اختيار القيادات النفطيه وماهي المعايير التي تم الاعتماد عليها وما هي الية الاختيار ولماذا لم يتم ابقاء الرشيد في مكانه والتدوير بين بدر الخشتي وفاروق الزنكي كون الخشتي اصلا من شركة نفط الكويت ولديه المام ودرايه بكافة الامور وهل عدم تطبيق هذا التدوير يرجع الى عمليه المصالح لانك مثل ما انت عارف نفط الكويت والبترول الوطنيه لديهما ميزانيه ضخمه والاستفادة منها راح تكون بشكل كبير وايضا المام ودراية الخشتي كونه راح يكون صاحب القرار راح يقف عقبه امام المخططات الموضوعه بالنسبه الى نفط الكويت, والطامه الكبرى عدم اعطاء الزنكي فرصة لكي يبدع في مجال تخصصه من خلال تعينه كرئيس لكوفبك وارسالةالى البترول الوطنية التى يحتاج الى وقت طويل لكي يقوم بما هو مطلوب مما يعطي فرصة لاتمام مايريدونه.( الصراحه كل التعينات تمت بطريقه عكسية وغير مبررة والجواب الوحيد لها يقولك انه اللي قاعد يصير مخطط له من قبل احزاب وشلة لها مصالح وانا متأكد انه هناك عملية تضليل كبيرة تمت ضد رئيس مجلس الوزراء سمو الشيخ ناصر ولكن للاسف هذا يصير بديرتنا واحنا ساكتين ما نسوي شي لانه اذا تكلمنا راح يودونا ورا ء الشمس) .السؤال القادم بالنسبة الى تشكيل مجالس الادارات للشركات, ماهي المعايير والاسس التي سيتم عليها التدوير وملء الشواغر و صدقني راح تكون بنفس الصورة. الطامه الكبرى طويل العمر حسب اللي واضح ونفهمة من اللي يصير انه الجماعات والتنظيمات الاسلاميه مع الشلل المستفيدة راح تسيطر على هذا القطاع الاهم في البلد وهذا بمباركة العليم والشويب ومن معهم وراح ندخل في نفق مظلم وراح تكون هناك هجرة من خبرات كثيرة من القطاع وهي اولى بالبقاء فية والمحافظه عليه وادارتة بالشكل الافضل واتمنى ان يتم تعيين شيخ قوي على رأس الوزارة تكون له كلمته ويقوم بمساعدة ابناءالكويت المخلصين من داخل القطاع اصحاب الكفاءةبالتغييرات المطلوبه ولا يعطي مجال للمخططات التي ينوون ان يقومون بها لانه الخطوة الاهم لهم ان يتم تعيين وزير محسوب عليهم بحيث يقومون بمباركته تنفيذ المخططات اللي يبونها وراح يكون تأثيرها على مدى طويل جدا .

  10. كويتي صامد كتب:

    النفط و ما أدراك ما يوجد في قطاع النفط ؟
    لن أتكلم عن قيادات أكل عليها الدهر و شرب ، وكيف تم اختيارهم ، و كيف تمت ترقيتهم الى ما وصلوا اليه الآن ، و لكن سوف أتكلم عن شباب ملئ بالحيوية و الفكر التقدمي من أجل رفعة اسم بلدهم حين تسلموا مهامهم بالقطاع النفطي و الذين عملوا بالذات بعد فترة الغزو العراقي ، هؤلاء الشباب الذين كانوا يعملون من الساعة السابعة صباحا الى الساعة التاسعة أو العاشرة مساءا بدون أجر اضافي كونهم أحبوا خدمة وطنهم و ثابروا على اصلاح ما أفسده الدهر من الأخوة العرب الذين كانوا دائما يقفون حجر عثرة أمامهم لدى المسؤولين .
    و لكن و آه من كلمة لكن لم ينل أحد من هؤلاء الشباب أي مركز اشرافي خلال ال16 عام السابقة ، بل على العكس من ذلك تم تطفيشهم من هذه الشركات و أنا واحد منهم و الحمد لله عند استقالتي من القطاع النفطي عملت في أحد الدول الخليجية براتب و أجر مضاعف و لدي زميل مهندس أيضا تم تعيينه مدير أحد المعاهد التطبيقية ، فكيف تتوقعون أيها الأخوة أن نزرع التفاؤل في أولادنا أو أخواننا و نحن في بلدنا على هذا الحال .
    الغريب بالأمر أننا كنا نسمع منذ تلك الفترة المقولة المأثورة “نريد خلق صف ثاني من القياديين في القطاع النفطي” و لكن الكلام الانشائي لم و لن يجني أيه ثمرة يمكن ان نهديها لبلدنا الذي نعتصر الما لأننا لم نقدم له حتى حبة خردل من عطاءاته و السبب يرجع لهذه الفئة التي أثبت الزمن أننا لن نتمكن أبدا من مجاراتها فهي الأكثرية و نحن الأقلية ، هي الصح و نحن الخطأ ، هي الصالحة و نحن الطالحة!!!!

  11. gulfnews كتب:

    السلام عليكم ….

    الاخ بو سالم
    كلامك عالعين والراس و هذا حال كل مؤسسة و وزارة في البلد و علاجه موجود والله العظيم مو جود و بإييد السلطة العليا وهو ان تلجم و تخزم كل من يرتفع صوته ضد مصلحة البلد وهم معرفين …
    يا بو سالم مشكلتنا ان احنا عارفين وين الخلل و ساكتين ، وانا ما اقصد الشعب، بس ليش ساكتين ما ادري .. وشنو في بعد هالانحدار هم ما ادري.
    وشكرا

  12. بو حيــدر كتب:

    الفساد في القطاع النفطي وصل النخاع

    بس ما أدري هل وصل العظم و الا بعد !؟

  13. خالد عبدالحميد الزامل كتب:

    اخي العزيز ابو سالم
    تحية طيبة وبعد
    في ما يلي المقال الذي نشره محمد الجاسم في موقعه
    مع اني لا اتفق معه في بعض الجوانب التي ذكرها بمقاله ، الا اني اجد نفسي اتسائل هل هذا كلام صحيح ، واذا كان صحيحا فالى اي حد
    بصفتكم احد ابناء الاسرة المثقفين ارجو التفضل بابداء رايكم الكريم فيما جاء بهذا المقال ، وما هي رأيتكم العامة لاصلاح الوضع في البلاد

    http://www.aljasem.org/

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s