رواية الفتيان الثلاثة

رواية تحكي فتيان ارادوا تقديم النفس. و اباء لم يتوانوا من تقديم زينة الحياة الدنيا للكويت. رواية مشاهدتي للشيخ خالد فهد الاحمد الصباح و نواف خالد يوسف المرزوق و الشيخ دعيج سلمان دعيج الصباح و ابائهم و المسؤول عن امر خالد الفهد.
احتلت الكويت من قبل قوى الشر و ذهبت بمعية الشيخ خالد الاحمد الصباح الى قصر الجزيرة في الظهران. لنقدم ما لدينا لسمو الامير جابر الاحمد الصباح. و اثناء اقامتي بقصر الخليج لاحظت الفتيان الثلاثة.
كان خالد يتزعمهم لكبر سنه و معرفته بوسائل الحرب. حيث قد تخرج توا من الكلية العسكرية. و كان نواف و دعيج يستمعان له بكل اهتمام و يعدانه بأن يتعلموا اساليب قتال الشوارع بأسرع ما يمكن. ابتسمت لحماس الشباب و لم اعر رغبتهم باهتمام.
لكنهم كانوا عازمين على امرهم. فذهبوا الى الشيخ ناصر صباح الاحمد الصباح، الذي كان يقطن بمدينة الخفجي و يمد المقاومة بالسلاح و المال، و طلبوا منه ان يسهل دخولهم الى الكويت. لكنهم لم يعرفوا التعليمات السرية التي وجهت الى ناصر. فلقد امر الشيخ مشعل الاحمد الصباح بان لا يدخل خالد الى الكويت. و امر مماثل من، خال دعيج، الشيخ علي خليفة العذبي الصباح. و رجعوا الى قصر الخليج بخفي حنين.
رأيتهم في قصر الخليج و الوجوم على وجوههم. فنصحتهم بان يسمعوا كلام من هو اكبر منهم سنا. لكنهم لم يسمعوا كلامي. و اخذ دعيج و نواف يحاججونني بان القتال واجب على خالد و انهم قد بلغوا السن لدخول السلك العسكري. و انهم سيدخلون الكويت بغض النظر عن رغبات الاخرين.
و بعد بضعة ايام لم ارى دعيج على وجبة الافطار. فسئلت عنه. و علمت بانه قد دخل الكويت في الصباح الباكر مع الشيخ فهد سالم العلي الصباح و السيد عبدالهادي فهاد ابن رميح العازمي، صديق فهد. و عندما علم خالد و نواف بالامر اشتاطوا غضبا و اخذوا يرددون سبقنا دعيج!
و بعد بضعة ايام اخرى رأيت الشيخ دعيج خليفة المالك الصباح على مائدة الافطار و وجهه مجهم. فسألته: ما حدث؟. فقال بان نواف خدعه. اخذ سيارته مدعيا زيارة صديق له بالدمام و دخل بها الكويت. فقلت لدعيج هل انت غاضب لأنك ستفقد سيارتك؟ فقال ان السيارة اخر ما يهمه. همه الاول ماذا سيقول لخالد يوسف المرزوق عن نواف. هل سيقتل العراقيون نواف و تكون سيارته السبب؟ فقلت له اشرح الموضوع لابووليد. فقال بانه خجلان منه و يتحاشاه. فذهبت الى بووليد و قلت له بان الاخ دعيج محرج منه لان نواف قد دخل الكويت بسيارته دون علمه. و كان رد بووليد قمة الوطنية. حيث قال بان كان دعيج يريد سيارة فله اربع امثالها. إما نواف فلا يغلى على الكويت. الله يهب و الله ياخذ. شكرته و قلت له بان دعيج يريد المعذرة و لا يريد السيارة.
و عندما ذهبت الى ناصر بالخفجي ليسهل دخولي الى الكويت رايت خالد هناك. و كان كل يوم يتحدث مع ابن عمه بصوت منخفض و يترك مجهما. فسئلت ناصر ما القصة. فبين بان عمه مشعل امره بان لا يدخل خالد الى الكويت. فلقد استشهد اباه و لا نعرف ما سيؤول اليه مصير اخوه عذبي الذي يقاتل مع المقاومة بالكويت. و عندما يأس خالد من ناصر إمتنع عن الطعام و اخذ يذبل كوردة الخريف. فذهبت الى ناصر و قلت له بان هذا الفتى سيموت بين يديك، و الافضل ان تغامر بدخوله الكويت. كان ناصر منطقيا موضوعيا و قرر ان يدخله الى الكويت. و عندما اخبر خالد بالقرار تغير وجهه فجأة الى وردة الربيع و اخذ يجمع حاجياته بسرعة. فلقد حصل على مبتغاه.
و عندما دخلت الى الكويت لأنسق العمل بين زملائي بالقطاع النفطي كنت ازور خالي الشيخ سلمان دعيج الصباح، والد دعيج. و في عصر ذات يوم ذهبت اليه لأخبره بأني ساترك الكويت غدا. فطلب مني ان اصطحبه معي. حيث قدراته على الدفاع عن الحقوق الكويتية اكثر مما هو قادر عليه داخل الكويت. فخالي سلمان من المتميزين بالقانون الدولي. و سئلته و ماذا عن دعيج. فأجاب بأن التضحيات ليست بجديدة علينا. دعيج اصبح رجلا و يقرر ما يشاء لنفسه.
و شارك خالد اخاه عذبي بالعمل العسكري ضد المحتل البغيض. لن اقول ما عمل حتى لا اتهم بأني اسوق البطولات لأبناء عمومتي. ولكن خالد دفع ثمنا باهضا لدخولة. فلقد اسره العراقيون. و اخذوه الى بغداد. هناك عانى اقسى انواع التعذيب. تعذيب إضطره للعلاج بالخارج عندما حررت الكويت. تعذيب حتى الان يعاني منه خالد. ولكن نحمد الله الذي ابقاه ليكون لنا رمزا للوفاء و الكفاح من اجل بلدنا الحبيب.
و نفس الشيء حدث لنواف. شارك فؤاد محمد الغانم بالعمل الانساني. وشارك البطل يوسف المشاري و البطل محمد البدر بالقتال المسلح. و تمكن العراقيون من القبض عليه. و عذبوه من اجل ن يخبرهم عن والده خالد. يروي لي نواف بان العذاب الجسماني لم يهمه كثيرا. ولكن ما اثر به هو عندما يأتي العراقيون ليلا و ينزعون ملابس النساء الكويتيات المسجونات بالقرب منهم. و انه و باقي النزلاء كانوا يلقون بما لديهم من ملابس الى النساء ليتستروا به. لم يشأ الله ان ياخذ من خالد المرزوق ما وهبه. و بقى لنا نواف رمزا لوفاء اهل الكويت لبلدنا العزيز.
و نفس الشيء حدث لدعيج. شارك أبناء عمومته خالد و عذبي بالقتال المسلح و توزيع الاعانات على الصامدين من الشعب الكويتي. و ذات يوم اوقف عند نقطة تفتيش و وجدوا عنده بعض الادوية التي أعطته اياها الشهيدة أسرار القبندي. و سجنوه و عذبوه. و من حظ دعيج انه كان يستعمل هوية مزورة تبين بان اسمه مبارك الشمري. و بنفس الوقت كان الضابط المسؤول عن سجنه من قبيلة شمر. فأخذ دعيج يتحايل عليه و ينتخيه بصلة القبيلة. فاطلق سراحه. و حفظ الله لنا دعيج كما حفظ لنا جده الذي كاد ان يقتل في موقعة حمض. فليس جديدا على ابناء الصباح الفداء من اجل الكويت. و الله الحافظ يبقي و ياخذ من يشاء.
و رجعت الكويت. و رجع لنا خالد و سعد أعمامه لرؤياه. و إفتخر خالد يوسف المروزق بأبنه نواف لبطولته و جلده و غيرته على الكويت و اهلها. و عاد دعيج من الحرب الى اهله سالما كما عاد جده من قبل.
و في شهر التحرير لنتذكر شهدائنا واسرانا و بطولاتهم وما عزم الفتيان الثلاثة على التضحية من اجل الكويت الا روايه من روايات الفداء للكويت الحبيبه. و لنأخذ عظات من عزمهم و قيمهم.

ملاحظة: كتب الزميل عبدالمحسن الجارالله الخرافي في جريدة القبس بتاريخ ١٦/٢/٢٠٠٩ عن اشرف محمود نافع وسامر ابو دقر، فلسطينيان إنظما الى المقاومة، مجموعة ٢٥ فبراير، و إستشهدا. لا ادري ما قصد الكاتب من ذكرهم الان. و لكن اود ان أسئل كل من قرأ مقالة الاخ عبدالمحسن، ماذا قدم أهل الكويت لذوي هؤلاء الشهداء؟؟؟
هناك زميل اخر لهم أسمه سعود الشمري. ماذا قدمتم لابوفيصل؟؟؟

Advertisements
هذا المنشور نشر في مـــقـــالات الكــاتــب. حفظ الرابط الثابت.

6 Responses to رواية الفتيان الثلاثة

  1. M كتب:

    هناك مقولة لنابليون بونابرت : أن التاريخ يكتبه دائما الطرف المنتصر !

    س : لماذا لم يتم توثيق تاريخ فترة الأحتلال العراقي وتحرير الكويت بطريقة علمية ؟

  2. ابوعبدالله كتب:

    كل ما ذكرته يا شيخ غير مستغرب من اعيال الديره سواء كانو شيوخ ام غيرهم والشيوخ قبل كل شيء هم ابناء الوطن وبالفعل سجل ابناء الوطن والارض اروع المواقف البطوليه ولو اردنا سردها لما اسعفنا الوقت ولاكن كل ما نستطيع ذكره اللهم ارحم شهداءنا وفك قيد من هو الى الان في الاسر لدى العراق اللهم امين

  3. Bin Aydi كتب:

    سعادة الشيخ / علي الجابر الصباح حفظه الله ورعاه ،

    تحيه وبعد ،

    أتضرع لله العلي القدير أنه مثلما فرج الله عنا كربة غزو التتار الصدامي على دولة الكويت الحبيبه ، أن يفرج عنا غزو المضاربين على الأسهم داخل سوق الكويت للأوراق الماليه ، حتى يتسنى للسوق تنفس الصعداء منمن يحاولوا النيل منه ومن صغار المستثمرين الضعفاء اللذين ليس لهم سوى الله عز وجل . اللهم فرج عن دولة الكويت الحبيبه الأزمه الماليه الحاليه وثبت من عزيمة البطال الذين يريدون العزه والكرامه لأبناء دولة الكويت الحبيبه .. آمين … آمين إنك مجيب دعاء المظلومين .. آمين .

  4. Bin Aydi كتب:

    أريد أن أنوه على الخطأ المطبعي الذي ذكرته وهو ثبت من عزيمة الأبطال .. الأبطال .. الأبطال … بدلا من البطال .

    المخلص ،
    بن عايدي

  5. شكرا على هذ المقال بو سالم …….دعيج السلمان ووالده وعمه الشيخ خالد لهم مكانه خاصه عند والدي رحمه الله والعائله ليست با غريبه على أبناء الكويت رحم الله شهدائنا الأبرار وحفظ الله الكويت .

  6. خالد كتب:

    شكرا لك على مقالك ، لكنني أعرف نواف ، صحيح أنه دخل الكويت مدفوعا بحماسته الوطنية لكنه لم يقع يوما في اسر العراقيين .

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s