أمور خطيرة و نواب أغرار و دستور مهترئ

في الاسبوع الماضي أثار بعض النواب الأغرار أمور خطيرة. هل رئيس الوزراء راشي؟ هل وزير الداخلية مضلل؟ تم نقاش هذه الامور الخطيرة من خلال دستور مهترئ. نال الوزير و رئيسه ثقة مجلس الامة في النهاية. ولكننا لم نصل الى يقين ان كانت الادعاءات صحيحة ام ملفقة.
انتبه النائب الدكتور فيصل مسلم العتيبي الى ان إثارة ملف المخالفات الادارية بمكتب سمو رئيس الوزراء تنجح في المنطقة الانتخابية الثالثة.  فالنائب السابق احمد المليفي فاز بالإنتخابات من خلال برنامج انتخابي واعدا الناخبين بأنه سيفضح هذه المخالفات اذا نجح، فأنجحوه. و عندما قال بأنه قد إكتفى بتقرير اداري و لم يفضح احد، اسقطوه بالانتخابات اللاحقة.
انتبه النائب الدكتور فيصل للقيمة السياسية لهذه المخالفات و اخذ يدندن عليها. و حتى لا يقال بأنه احمد المليفي رقم اثنان اخذ يتحدث عن شيكات من سمو رئيس الوزراء لبعض النواب. و هنا دافعت بعض الصحف عن سمو الرئيس. و الجدير بالذكر ان النواب يخافون من الصحافيين لأنهم اسلط منهم لسانا. و اخذ فيصل مسلم يصرخ و يستنجد من هجمة الاعلام الذي مرة يسمية اصفر و مرة الفاسد. حاول ان يهديء الامور ولكن يبدو انها فلتت من يده. فاضطر ان يقدم الاستجواب الى سمو الرئيس.
و هنا انكشف النائب الدكتور فيصل المسلم انه غرير بالسياسة. فحليفه النائب الدكتور وليد الطبطبائي الذي استلم شيكا هو”الشريف ابن الشرفاء” و النواب السابقين الذين يشتبه بأنهم قد استلموا، لم يصفهم بالشرفاء. و زاد الطين بله عندما اخذ النائب الدكتور فيصل يركز على المخالفات و يعطيها وقت اكثر من شبهة الرشوة. فالمخالفات المالية تحكمها امور إدارية معقدة. مخالفات قد لا تتصل بسمو الرئيس. ولكن شبهة الرشوة كبيرة. و كان على النائب الدكتور فيصل ان يركز عليها و ألا يضيع الوقت بالأمور الجانبية.
طبعا الجميع يعرف نتيجة الاستجواب و التصويت على طرح عدم التعاون. و اخذ النائب فيصل مرة يهدد و مرة يستنجد، مدعيا بانه قد هدد. نحن نعرف رواية الراعي و الذئب. سمو الرئيس قد فاز بثقة المجلس ولكن لم يحصل على حكم قضائيا نافيا لشبهة الرشوة.
الاستجواب الثاني جاء من نائب غرير. فلقد كان النائب مسلم البراك يتوعد وزير الداخلية باستجواب من ايام حملته الانتخابية. و بالفعل قدم استجواب لوزير الداخلية. و افشل أبناء الكويت البررة هذا الاستجواب لأنه بالأساس استجواب قبلي. فليس من المقبول ان يستجوب نواب القبائل التي خالفت القانون الوزير المختص بتطبيق القانون. فقبول هذا المبدأ سيقودنا الى قانون الغاب.
ولكن اثناء الاستجواب الاول قال وزير الداخلية بانه قد حول موضوع اللوحات الاعلانية الى النيابة العامة. و لم يقل بان النيابة العامة قد ردت عليه قبل الاستجواب بان إحالته لا ترقى لاتهام. و بعدما جاء التوضيح من وزير العدل بان رد النيابة كان قبل الاستجواب، اخذت شبهة التضليل على مجلس الامة تحوم حول وزير الداخلية. إستغل النائب مسلم البراك هذه الشبهة و قدم استجوابه الاخير. و اثناء الاستجواب شطح و نطح و تطرق لامور شخصية. و لم يتحدث بشكل موضوعي عن ما اذا كان هناك تضليل. الهرج و المرج ادى الى عدم طرح الثقة بوزير الداخلية. ولكن أيضا لم نحصل على حكما قضائيا ينفي شبهة التضليل.
كان بودي ان ارى نظاما دستوريا يزيل الشبهات كليةً عن المستجوب و لكن المشكلة تكمن بدستورنا. و بمادة الاستجواب بشكل خاص. استوردنا الدستور من بلجيكا. طور البلجيكيون دستورهم و لم نطور دستورنا. طوروا مادة الاستجواب بحيث قسمت الى شقين. القانوني يذهب الى المحكمة الدستورية. و ان بتت بصحته يستقيل الوزير، و تبدأ محاكمته. اما الشق السياسي فيوجه الى الحكومة مجتمعة، و ليس كل وزير على حدة. فلا تطرح الثقة بالوزير انما عدم التعاون مع الحكومة.
عدم التطوير يؤدي الى الاهتراء. و جماعتنا منقسمين ما بين الجبناء فكريا و خائفين من اي تعديل على الدستور، و من يريدها كما هي، مستفيدا من الوضع الحالي.

Advertisements
هذا المنشور نشر في مـــقـــالات الكــاتــب. حفظ الرابط الثابت.

20 Responses to أمور خطيرة و نواب أغرار و دستور مهترئ

  1. محمد كتب:

    يا شيخ

    العملية لا تحتاج الي شخص سياسي حتي يفهم الهدف الحقيقي للمستجوبين …

    أفشل أستجوابات تمر بتاريخ الكويت تلك الأستجوابات التي قدمت لسمو الرئيس ووزير الداخليه .

    لأن مضمون ومحاور الأستجواب بالأساس شخصيه بحته ومجرد عرض عضلات أمام الناخبين ومسرحيه فاشله

    نعم للنائب الحق بتقديم أستجواب وهذا الشي مكفول له , ولكن أن يتمادي النائب ويتعسف ويسئ أستخدام أدواته الدستوريه فهذا الشي مرفوض بتاتا ,
    نحن لم ننتخب نائب لكي يضيع من عمر المجلس بخلافات شخصيه ..
    نحن نريد مجلس تشريعي قوي يهتم بأمور البلد والشعب ويطور من الخدمات ويساهم بالرقي بالمواطن ومعيشته …
    ماذا أستفدنا من مجلس الأمه خلال كل تلك السنين !!
    ماذا أستفاد المواطن
    كم قانون شرعه المجلس وتم تفعيله ؟
    اللهم غير زيادة بدل الأيجار 50 دينار وقد تسبت تلك الزياده بخراب الأسره
    حيث بعدتها تضاعفت الأيجارات 200% وعلي حساب من ؟؟
    قوانين تسن حسب الرغبات والأهواء

    المجلس أستطاع أن ينجح في مسئله واحده فقط
    زيادة رواتب الأعضاء ….

    بس هذا اللي أخذناه منهم

    وبصراحه أذبحونا بشعارهم

    الدستور خط أحمر !!!

    زين خلاص ليش مايصير أخضر ويتطور !!

    ولكن ماذا نقول

    السبب هم المواطنين الذين يوصلون نفس تلك الوجوه التي لا تتغير ولا شفنا منها خير

    اللهم أحفظ لنا الكويت تحت راية سمو الأمير الله يحفظه

  2. عين بغزي كتب:

    مشكلتنا ليست بالدستور فقط انما هنالك امور ادبيه مهمه جدا
    فمن ادب العمل السياسي عند وقوع كارثه وطنيه مثل كارثه مشرف او لا قدر الله كارثه اخرى فأن لابد من ادب العمل ان يقدم احدا ما امر بتشكيل لجنة تحقيق بهذة الكارثة ومن ثما يقدم استقالته مشكورا
    ولكن هنا الوضع مختلف حيث كارثة مشرف مره يقطونها براس المقاول ومره يقطونها براس الشركة الام و مره يقطونها بالصيانه الدوريه ولو ان الوضع الحين اختلف ولكن الامور تقاس في حين وقوعها.

    علي سبيل المثال: استقاله وزيرة الصحه د معصومة المبارك و كارثة حريق مستشفى الجهراء .

  3. طال عمرك نبي مقالة عن وضع الكويت السياسي ونصيحة توجهها للكويت والكويتيون والمجلس والحكومة

  4. بو حيــدر كتب:

    مشكلتنا الحقيقيه
    تكمن مشكلتنا الحقيقيه في الحكم العاطفي أولا و ثانيا و ثالثا ، و الحكم الموضوعي يأتي عاشرا ، و هذا الأمر بنيت عليه جميع المواقف و ردود الأفعال تجاه الحراك السياسي في الفتره الماضيه و الذي كان متمثلا في سلسلة الاستجوابات التي قدمت .
    و رغم وضوح الشخصانيه في بعضها و ربما كلها ، إلا إن هذا كان يجب ألا يمنعنا من الحكم عليها بموضوعيه لأننا لا نملك الحكم بشخصانيتها 100% لأننا لم نطلع اطلاع العين عما في النيات، و لم نسمع جهارا نهارا من المستجوبين تصريحا بأن استجوابهم هذا هو انتقام من الوزراء لمواقف سابقه ، و بناء عليه كان الأحرى بنا أن نحكم بما نسمع لا بما نحس ، أي بالأدله لا بالعاطفه.
    و لكن لأن العاطفه كانت جزءا أساسيا في العمليه كانت ردود الأفعال مختلفه ، و تشابكت معها حسابات قديمه ، و تربيطات جديده ، فمن استغل الفرصه لينتقم من مقدمي الاستجوابات ، او ليهاجمهم لانتماءهم لفئه لا يحبها هو شخصيا ، و منهم من استغل الفرصه ليربطها بالولاء للأسره و كأن هذا هو موضوع الاستجواب ، و هو بذلك يريد أن يعمل تربيطات لصالحه دون أن يعي بأن هذا قد يقود للتجريح بالأسره التي ارتضيناها ، بل أساء لها بدفع موظفيه للتظاهر بحبهم للأسره بعدم وجود الكويتيين معهم الا النزر اليسير ! و هذه إساءه لا تعبر عن الواقع بأن من كانوا على طرفي النقاش في جميع الاستجوابات لم يكونو يطرحو الأسره طرفا في الموضوع ، و اقحامها إعلاميا من قبل المتحمسين قد يجعل المتابع من خارج الكويت يظن بأن هناك أناس ضد الأسره و هذا ما عجز صدام بارهابه من فعله.

    نأتي الى تداعيات الاستجواب و نتائجه ، فالحقيقه لا تزال غائبه عن كثير من الناس ، فاليقين حقا غير موجود ، و الشبهه لا زالت قائمه ، و لكن كنتيجه فعليه الموضوع أغلق رسميا .
    و كذلك في استجواب وزير الداخليه فرغم إحساسي الداخلي بأنه لم يدخل في جيبه دينار واحد من الخمسة ملايين إلا إنني أحس بأنه لم يقوم بالاجراء اللازم لدرء هذه الشبهه .
    و رغم تفنيد صفر للمحاور إلا أن معالجة كارثة مشرف لم ترقى للجميع بحيث يثنون على أعماله ، و رغم أنه أجاد في الردود إلا أن هناك في الواقع ما ينبيء بأن إجادتك للردود لا تعني إطلاقا بأن الأمور تسير على خير ما يرام ، و الأفضل تعديل الأوضاع بما يرضي الله لا الناس أو التيارات السياسيه و علية القوم .
    و الاستجواب الأخير سريته قد زادت من الغموض بقدرات وزير الدفاع على الرد كقدرات شخصيه دون الخوض في الأمور الفنيه في الاستجواب .
    ختاما
    تبقى سنة الحياة هي التطور ، إلا إننا ضد تغيير الدستور قبل نضوج الأنفس ، قبل تطور ردود أفعالنا إلى عقلانيه لا عاطفيه ، قبل التأكد من مبدأ الالتزام بتطبيق القانون لا استغلاله لتحقيق أهداف خاصه ، و انا شخصيا أميل الى التمسك بالدستور إلى درجة رفض المساس فيه بل و – مـجــازا – أقبل بإضافة هاله من القدسيه عليه فلا يمس حفاظا على استقرار المجتمع ، فإن مست هذه الماده اليوم فقد يمس به جميعا غدا ، و جميع مثالبه يمكننا معالجتها بوضع القوانين التي تتماشى مع روحه و تضمن لنا استقرار المجتمع .

  5. فهد العجمي كتب:

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    ارجو ان يتسع صدرك طال عمرك على وجهة نظري واللي دائما ماتكون مخالفة لك تماما
    مابني على باطل فهو باطل
    مسألة التشكيك في اخلاص بعض الأعضاء امثال فيصل المسلم هذا امر غير مقبول بتاتا
    ثانيا مسألة نتيجة (الثقة) فهذا امر منتهي من زمان …….منذ ان قامت الحكومة ببذل المال السياسي وانجاح من تريدهم في الأنتخابات الفائته ، وهذا وقتهم .
    ثالثا فيصل المسلم قدم اسئلة لرئيس الحكومة ولم يرد عليه الرئيس باي اجابة بخصوص الشيكات طبعا …… ومن باب تبرئة الذمة فلابد ان يتم استجواب السيد رئيس الوزراء .
    لأن فيصل المسلم عضو مجلس امة وصلت له معلومات بوجود شيكات صرفت .فلو رد الرئيس عن الإستفسارات لما قدم الأستجواب ……….ولو كان الموضوع خالي من الشبهات لما تم طلب جلسة سرية واعطاء الموضوع اكبر من حجمة
    وأخير فلتكن نظرتنا بعين الكويت ومصلحتها وليس عين التشفي وتكرير كلام الشارع

  6. العازمي كتب:

    أود أن أوضح بإن الأحداث السياسيه الحاليه وخصوصا ال4 إستجوابات لم ينجح منها سوى إستجواب وزير الدفاع ووزير الأشغال والبلديه أما إستجواب وزير الداخليه فقد صوت ضده 18 نائب و5 ممتنعين
    مما يعني وبحسبه بسيطه أن 36,7% من الشعب مع طرح الثقه ولو أظفنا أصوات الممتنعين ستصبح النسبه 46,9% معنى ذلك أنه فعليا وسياسيا قد تم طرح الثقه بوزير الداخليه والأفضل أن يبادر بالإستقاله.
    أما إستجواب سمو رئيس الوزراء فعدد 12 عضو صوتو مع عدم التعاون يجب أن يتم الوقوف معها كثير لانه عدد غير بسيط وتصريحات النائب أحمد السعدون الأخيره جاءت بإنهم يملكون 15 صوت ضد سمو الرئيس
    ألا يضعنا ذلك عند تسائلات مهمه أين موطن الخلل ؟؟؟

  7. الأخ العازمي،
    هناك خلل، و ليس هناك خلل.
    اذا نظرنا الى الموضوع من الناحية السياسية فليس هناك خلل. فمن الطبيعي ان لا يكون اتفاق تام إلا على الامور المصيرية.
    اما اذا نظرنا الى الموضوع من الناحية الجنائية فهناك خلل. ذمة سمو رئيس الوزراء و وزير الداخلية لم تبرأ. الخلل في مادة الاستجواب. يجب ان نفرق بين الشق السياسي و الجنائي.

  8. خالد العتيبي كتب:

    اشتم رائحة الجويهل في هذه المقاله،فلا ادل على هذه الرائحه من وصف النواب بنواب قبائل ونواب اهل الكويت البرره او شيء ما من هذا القبيل.
    الدستور خط احمر وليس مهتريء ،ومن لا يعجبه الدستور فل يعمل ما بيده من اجل نسفه وتحويل الكويتيين الى مجرد طابور من المهنئين والمعزين والى مجرد شله، تردد صاج طال عمرك،اما نحن سمنا ما شئت ،فلا نقبل الا ان نكون مواطنين نمارس حقوقنا،وتاكد بان الدستور المهتريء لم تستطع حكومات ناصر المحمد ان تعمل من خلاله ولجئت الى دستور [ عد رجالك واورد العد]،وقبلت بتحالف مع الشيطان الطائفي وباستخدام كافة الادوات لضمان الولاءات السياسيه ،من اجل عدم التمتع بجمال سويسرا والابتعاد عن الساحه السياسيه وطموحات المستقبل،وكان النجاح ولا يعتقد كائنا من يكون بان النجاح لشخص ولكنه تكتل وضع ثقله لحسابات المستقبل ….مستقبل الحكم.
    طال عمرك
    لا تنظر الى النتيجه بحسابات الربح والخساره،كنت ولا ازال من المراهنين بان الكتله القائمه من الذين اسميتهم البرره ،هم الذين عطلوا نسف الدستور الذي لايعجبك،وبالمناسبه سواء عجبك الدستور او لم يعجبك فهذا شأنك ،فنحن سنحميه وملتزمين فيه،ولن يتمتع الا بشق الجيوب من يبغض الكويت ومواطنيها وممزق وحدتها الوطنيه الا بالخزي في ايامنا هذه وحكم قاسي للتاريخ لن يرحم.
    وسع صدرك ،ورائحة الجويهل هذه لا تعنيني لانها مجرد فضلات ستطلع عليها الشمس وتجف وتتحول الى جله تحرق كل الاوهام.

  9. مشعل العبدالله كتب:

    الأخ / علي جابر العلي , صباح الخير …
    اتمنى تكون بأفضل حال
    .
    .
    الرأي الحر نحترمه ونقدره نحن كـ قراء … خصوصا ً ان كان حياديا ً
    كما ونحترم رأيك الغير حيادي طبعا !
    مع عدم قبولنا للتزييف الواضح في هذه المقاله بالذات ..
    المجتمع المتطور الذي تتحدث عنه في اعلى متصفحك
    بات يميز ويعرف ولا ينساق مع كل مقاله او تنطلي عليه بعض العبارات الزئبقيه والغير أمينه في نقل واقع الحدث ومضمونه !

    بخصوص الدكتور / فيصل المسلم وماذكرته انت :
    1 – الدكتور فيصل المسلم نال المركز الأول في الدائره الثالثه قبل تبنيه موضوع الشيكات , وتراجع مركزه بعد تبنيه الموضوع .
    2 – موضوع الشيكات والمصروفات تبناه الدكتور فيصل قبل حل مجلس الأمه وقدم استجوابه آنذاك ! واستقالت الحكومه .
    3 – تسلسل الدكتور فيصل المسلم بالادوات الدستوريه وبدأ بـ ابسطها ( السؤال ) وانتهى بـ أغلظها ( الأستجواب ) وتم ذلك بعد نفي وكيل ديوان سمو الرئيس ونفي محامي سموه اصدار اي شيكات لـ اي ٍ من النواب , فـ اين استعراض العضلات ؟
    4 – بخصوص زميله الدكتور وليد الطبطبائي لن ادافع عنه فـ ابو مساعد تتحدث عنه افعاله ومواقفه لكن بخصوص تطرقك انت لهذا الموضوع ووصفك الدكتور فيصل بأنه ( غرير سياسه ) بسبب زميلته في الكتله , فـ هل قرأت انت صحيفة الأستجواب ؟
    او هل اطلعت على الأقل على تلك الاسئله التي سبقته ؟
    والتي من مفادها ( لمن أعطيت , ولما أعطيت ) لم تكن هنالك شبهه وجدت الا بأمتناع سموه على الرد وكأن بالأمر ريبه !

    بخصوص النائب / مسلم البراك وماذكرته انت :
    1 – ( الأستجواب قبلي ) رددتها كثيرا في مقالتك , ألم تتعب ؟
    خصوصا وانها حجة واهية لان البراك اساسا ً ليس المتضرر بقانون الفرعيات بل هو الموافق عليه !
    بل ان بعض نواب القبائل وقفو مع الوزير , فـ أين القبيله بالموضوع ؟
    2 – الأستجواب استحقاق سياسي ومأخذ على وزير الداخليه ودع عنك تلك الإحاله الشكليه للنيابه فـ المسائله الجنائيه لا تغنى عن المسائله السياسيه ولك بـ أستجواب الشيخ / علي الجراح ذكره وعبره !!
    3 – ( ابناء الكويت البرره ) أعيب عليك تلك الكلمه : )
    خصوصا ً وانك شيخ او بالكويتي ( من شيوخنا وعزتنا ) اذا انته
    تصف بعض ابناء الكويت بالبرره فـ بماذا تصنف البقيه ؟
    او بالخصوص من وقف ضد الوزير !
    الخونه مثلا ً ؟
    4 – نواب القبائل لم يخالفو القانون ( حسب منطق سمو الرئيس واغلب اعضاء حكومته ) كون القضيه منظوره عند القضاء
    فـ هل لا ادينهم وفق تلك المعايير التي تستخدمها انت !
    ام ادينهم وفق المنطق وكون الشيء تم ( عيني عينك )
    بالنسبة لي ومن دون ادنى اهتمام بحكم القضاء الذي سيصدر ادين بعض نواب القبائل بـ مخالفة القانون !
    وتطبيق الوزير للقانون ( رغم التعسف ) لكن ذلك لم ينتقل مع بعضهم تحت قبة البرلمان والدليل الاستجواب الأول والثاني !

    أخيرا ً كما ان هنالك من يعتقد بوجود ( غرير بالسياسه )
    فهنالك ايضا ً من يعتقد بوجود ( غرير بالكتابه )
    وهي الأهم .. لانها المصداقيه والتاريخ والأمانه بالنقل والتحليل !

    اوافقك في ضرورة تعديل الدستور , لكن …
    في زمن غير هذا الزمن : )
    وبوجود نواب ليس منهم سعدون وبورميه وهايف والقلاف ودويسان واللميع وزنيفر والمطوع ومزيد وآخرون ..

    شكرا وعذرا على الاطاله

  10. بوعلي كتب:

    شيخ علي .. ما اقول الا الله يرحم والدكم الكريم ويحلله ويسامحه ولك مني خالص الاحترام .

  11. مشكلتنا الحقيقيه
    تكمن مشكلتنا الحقيقيه في الحكم العاطفي أولا و ثانيا و ثالثا صدقت يا بو حيدر……. وأتفق معك أخ فهد العجمي عندما قلت……… فلتكن نظرتنا بعين الكويت ومصلحتها وليس عين التشفي وتكرير كلام الشارع …..نسأل الله أن يحفظ هذ الوطن من كل مكروه وأن يديم نعمه الأمن .

  12. mohammad كتب:

    السلام عليكم
    ما رأيك بما قاله الجويهل وطعنه في أبناء القبائل وتوجيهه العتب على نواب الدائرة الاولى والثانية والثالثة وتعمد عدم ذكر نواب الدائرة الرابعة والخامسة !!

    من وجهة نظرك ،هل انت مع فتح ملف الازدواجية بالكامل ام فقط الكلام -من وجهة نظرك- عن الجنسية الكويتية السعودية ام كل ازدواجية سواء كويتية ايرانية او كويتية عراقية او كويتية امريكية او كويتية بريطانية او كويتية سورية او كويتية مصرية او غيرها من باقي الازداوجية ..
    فائدة :الامريكية والبريطانية تتم بعد تقديم الطلب وفق الشروط المنطبقة على مقدم الجنسية ولاتوهب لك حتى لو كانت الشروط منطبقة عليك ..
    شكرا لك

  13. حمود كتب:

    الآخ العازمي وش هل حسبه المغلوطه ؟

    ٥٠ نائب
    ١٨ مع حجب الثقه =٣٦٪ <— أقليه
    ٢٧ ضد حجب الثقه= ٥٤٪ أغلبيه
    ٥ ممتنعين=١٠٪

    يعني لو نفترض أن الممتنعين يصوتون مع حجب الثقه ١٨ +٥=٤٦٪ <— أقليه !!!

    بكل الحالات الإستجواب ساقط

  14. الأخ خالد العتيبي،
    لم اذكر الجويهل بهذه المقالة. هذه المقالة ليست عن الجويهل من قريب او بعيد.
    بالنسبة الى تعديل الدستور. ما تطرقت له هو تعديل مادة الاستجواب. الرجاء الرجوع الى الدستور البلجيكي و متابعة التعديلات على مادة الاستجواب.

  15. الأخ مشعل العبدالله،
    اعنذر عن الرد على تعليقك الطويل. و لك مني كل الاحترام.

  16. الأخ mohammad،
    موضوع ازدواجية الجنسية مهم. مطلوب التطرق اليه بحكمة و موضوعية و نظرة مستقبلية. ارى من الواجب ان اكتب عنه. اريد اسبوع من الوقت.
    و بعد موضوع الجنسية قد اكتب عن الجويهل.
    بالنسبة لما قاله جويهل عن بعض النواب فهذا امر شخصي.

  17. محمد المطيري كتب:

    دائما تتحامل علي مسلم البراك وعلي قبيلة مطير –الزبدة مقالك فاشل

  18. بو حيــدر كتب:

    مبروك الستايل اليديد
    بس
    حجم الفونت – الخط – صغير جدا حتى على اللي بعده شباب مثلي

    الخط الصغير يخللي الواحد يمل من القراءه بسرعه ، تمنياتنا بالعوده الى الحجم القديم المقروء

  19. من يتابع الأحداث التي تدور من حولنا . والتعليقات على المقالات في الجرائد اليومية أو على الانترنت يلاحظ كم أصبحنا أكثر قبليين وطائفيين أو متحزبين, أصبحنا غير كويتيين.
    يكتب الكاتب مقال عن وضع عام أو حدث يناقشه حسب أرائه ورؤيته للموضوع , كل منا يقرا المقال و يفسره بناء على انتمائه, إذا المقال عن مسلم البراك إذا هو هجوم على قبيلته, إذا المقال عن القلاف أوتوماتيكيا هو ازدراء لكل طائفته و يضيع الموضوع و تضيع معها الكويت.

  20. والله يا شيخ مادري شسالفة هل الاعضاء وهل الحكومه
    مع انه الموضوع ما يبيله كل هذا

    لو نقعد ونتفق على مشروع افضل بكثير من هل الاستجوابات

    اتمنى من الله سبحانه انه يهدي النفوس ونرد مثل قبل واحسن نبني ونعمر عشان ترد الكويت عرووس الخليج
    والله افضل
    وياريت لو نحل مشكلة البدون اللي صار عمرها الحين 60 سنه والله افضل
    اقل شي يستفيدون من اللي يستحقون التجنيس ابناء المتقاعدين حملة الاحصاء وغيرهم
    بدال هل العمالة اللي تارسه الدنيا ومشاكلها ما لها اخر
    واضراب ودنيا
    والله يا شيخ لو نحل هل المشاكل هذي امورررنا بتمشي ومن الله سبحانه بتمشي بس الظلم اهو اللي مضيعنا
    والله يستر

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s