معالجة موضوع إزدواجية الجنسية

كما ذكرت بالمقالة السابقة موضوع إزدواجية الجنسية نتيجة طبيعية لتطور تاريخ الجزيرة العربية. امر لا نقدر ان ننسلخ منه. ولكن معالجته من خلال منظومة الدولة الحديثة بحاجة الى جهد كبير. بكل صراحة موضوع اكبر من مقالة واحدة او كاتب. موضوع بحاجة الى فكر موضوعي، شفاف، حكيم و محب. و بما انني لم ارى أي اجتهاد حول هذا الموضوع سوف احاول بهذه المقالة طرح بعض التساؤلات و سبل الاجابة عليها.
اهم موضوع يخص دولة الكويت هو الحقوق السياسية. فالحقوق السياسية هي ما تميز مواطني دولة الكويت عن باقي مواطنين دول الخليج. الحقوق التجارية يوجد لها حلول من خلال السماح لغير الكويتي بالتملك بالكويت. اما الخدمات الصحيه و التعليميه فالكويت ليست ريادية بها.
التساؤل الاول هو هل نقبل إزدواجية الجنسية من حيث المبدأ؟ قد نصل الى قناعة بالقبول او بالرفض. و هذه القناعة يجب ان تتم من خلال سن القوانين من خلال الادوات الدستورية. يجب على المشرعين بدولتنا نقاش هذا الموضوع نقاش مستفيض و من ثم الوصول الى قناعات تسنن بقوانين. ولكن المشكلة ان مجلسنا التشريعي يغلب عليه الهرج و المرج و الكسل الفكري و عدم الحكمة.
لذلك نحن بحاجة الى لجنة وطنية مقبولة من الجميع تشكل الافكار و الأطر التي يجب ان يتم من خلالها الحوار. لجنة مشهود لأعضائها الحب و التفاني من اجل الكويت. لجنة من حكماء لا تثيرهم اصوات المتشنجين و لا يخيفهم صراخ الجهلاء. و يفضل ان يرأس هذه اللجنة احد افراد آل صباح. شخصا لا يشك احد بحبه للكويت و جيرانها واهلها. و شخصيا ارى بان نقبل بإزدواجية الجنسية مع دول مجلس التعاون.
التساؤل الثاني هو حول حق الانتخاب. في الانتخابات اللبنانية قبل الاخيرة اتت بعض الباصات الى منطقة الاشرفية في بيروت. و كانت تحمل لبنانيون من اصل ارمني يقطنون في سوريا. طبعا كانوا تحت تعليمات سورية بان يصوتوا لمرشح معين. هذه الباصات التي اتت بأناس يعيشون خارج لبنان غيرت نتائج الانتخابات النيابية في منطقة الاشرفية.
و الان لنرجع الى الكويت. اسماء مزدوجي الجنسية اتوقع موجودة لدى وزارة الداخلية. هل نسقط هذه الاسماء من سجل الناخبين؟ ام ان نعلن عن عدد مزدوجي الجنسية بكل منطقة انتخابية؟ شخصيا ارى بان ترك الامور مبهمة غير صحيح. على الاقل ان يذكر عدد مزدوجي الجنسية و الدول التي ينتمون اليها بكل منطقة انتخابية.
و التساؤل الثالث هو حول حق الترشيح. من الغير صحيح ان تتهم النائبة الدكتورة رولا دشتي بإزدواجية الجنسية. طبعا الدكتورة رولا اقسمت امام الجميع بمجلس الامة بأن ليس لديها جنسية الا الجنسية الكويتية. و برأيي الشخصي مثل هذا القسم كاف. ولكن من الغير صحيح ان تستمر الاشاعات حول ازدواجية النائب محمد هايف المطيري. طبعا النائب محمد هايف لم يواجه بشكل مباشر حتى يتمكن من الرد الرسمي. ولكن ترك هذه الاشاعات دون نفي قاطع من قبل الشخص نفسه او الاجهزة الرسمية غير صحيح. شخصيا ارى بان يعدل نظام الترشيح بحيث ان يحضر المرشح شهادة من وزارة الداخلية تؤكد عدم ازدواجية جنسية المرشح. و في حال ظهور ما يدل دليلا قاطعا بان من رشح و نجح بالإنتخابات لديه جنسية اخرى عليه ان يستقيل من المجلس التشريعي.
و اخيرا اود ان ابين بان ما هذه الا اجتهادات موضوعية لموضوع مهم لم ارى احدا يتطرق له بشكل عقلاني. و ان كنت اود شيئا من هذه المقالة هو بدء الحوار العقلاني حول هذا الموضوع المهم. موضوع مهم و من العيب علينا ان لم نجد له حلا!

Advertisements
هذا المنشور نشر في مـــقـــالات الكــاتــب. حفظ الرابط الثابت.

11 Responses to معالجة موضوع إزدواجية الجنسية

  1. العازمي كتب:

    بداية أحب أوضح إن باصات الأشرفيه موجوده بالكويت واللي يحب يعرف وين يشوف حركة الدخول من الحدود قبل الإنتخابات بجم يوم يجون يصوتون ويتوكلون على الله طبعا مايخدم بخيل مفروزين من وضائفهم ومساكنهم معروفه بالسعوديه ودول الخليج.
    أنا شخصيا أرى أن إزدواجية الجنسيه مع دول الخليج مصيرها للحل إذا ماتم توحيد قاعدة البيانات بدول مجلس التعاون أما مزدوجي الجنسيه من الدول الأخرى فهم بنظري أخطر على الدوله.
    وختاما أرى حل مشكلة الإزدواجيه بسحب الجناسي الكويتيه منهم لانهم في أي حال هم مخالفين لقوانين البلد والرسول صلى الله عليه وسلم قال (من غشنا فليس منا).

  2. محمد الدهمشي كتب:

    بارك الله فيك شيخ فعلا كلامك منطقي والحلول منطقيه وقابله للتطبيق ولكن السؤال المهم والاهم واللي انت ذكرته اول المقال
    انه لا يوجد احد اجتهد لحل المشكله صدقني يا شيخ ان الواضح
    لدى عموم ابناء هذا الوطن الكريم ان الفوضى الموجوده والفتنه
    المفتعله والتي توقد على على نار الطائفيه هناك ايادي خفيه لا تريد معالجة هذه الفوضى يا شيخ الكفاءات واهل الراي والصلاح مغيبين
    عن اصحاب القرار في مجلس الوزراء واتمنى على سمو رئيس مجلس الوزراء ان يسمع من غير مستشارينه كأن أخذ بأفكار الشيخ علي جابر العلي التي يتضح من طرحه حبه للصالح العام وتغليب المصلحه العامه
    على اي مصالح شخصيه وخير دليل انه بعيد عن الصخب والمزايدات
    تسلم يمينك يا شيخ وتسلم اناملك0

  3. متابع كتب:

    يعطيك العافية على المقال والمقدمة الطيبة والتساؤلات المهمة ، واسمح لي يا شيخ بمشاركتك التفكير والاجتهاد بالرد على تساؤلاتك الثلاثة السابقة ومن شخص لا يحمل سوى الجنسية الكويتية لان نظرتي للامر قد تختلف مع شخص آخر يحمل جنسية أخرى غير الكويتية .

    – اولا ..لا أرى ما يمنع من تعدد الجنسية ، لما له من فائدة للمواطن المتجنس بجنسية أخرى ولتخفيف الاعباء عن كاهل الدولة وكما ذكرت في مقالك ان الكويت لا تتميز الا بالحقوق السياسية على خلاف الخدماتية ، فلا أرى ما يمنع من التعدد او الازدواج في الجنسية إلا في حالة ان يكون المواطن يحمل جنسية دولة معادية او عدو محتمل .، اما بخصوص اللجنة تعتمد على من من تتكون ومن يرأسها وفي كل الاحوال يجب الرجوع لمجلس الامة في حال قبول او رفض ما توصلت اليه .

    -ثانيا.. بالنسبة لحق الانتخاب لا أرى ما يمنع ذلك ، وليس من المنطق ان يسقط حق الانتخاب ان كان المواطن مقيم في بلد آخر كالمثال الذي ضربت في مقالك سالفا بخصوص الارمن، فكثير من الدول توفر لمواطنيها المقيمين في الخارج حق الانتخاب في سفارتهم ، اما اعلان المزدوجين او متعددي الجنسية في دوائرهم لا أرى اي حكمة فيه.

    -ثالثا..بخصوص حق الترشيح ..الامر أكثر حساسية ومع ذلك لا ضير خصوصا ان كان هذا الشخص كفاءة فهو مكسب كما انه (عود وسط حزمة) اي ان تأثيره يكون محدود في كل الاحوال هذا إن وجد من المرشحين من هو مزدوج وبالطبع يجب ان لا يكون يحمل جنسية معادية او عدو محتمل ،مثال… رئيس تيار المستقبل سعد الدين الحريري ورئيس الحكومة الحالية يحمل الجنسية السعودية ووالده من قبله كذلك
    ولم يمنعه ولم يمنع والده من قبله بل على العكس ساهمت في دعم سياسي ومادي ومعنوي للدولة اللبنانبة من قبل المملكة .

  4. MSAMAAR كتب:

    salam
    اشمعني ذكرت محمد هايف المطيري …في اعضاء قبائل كثيره في مثلا جمعان الحربش العنزي وعسكر العنزي وخلف دميثير العنزي

    واضح ان لديك مشكله خاصه مع المطران دائما تاتي بسيرتهم وتتحدث عنهم وعن نوابهم!!

  5. عازمي كويتي كتب:

    اولا شكرا يا شيخ علي مقالك بالنسبة لباصات الأشرفية فأؤكد لك أن لدينا أضعافها و شخصيا في كل إنتخابات أقابل المئات و كلهم قادمين من المملكة بتعليمات واضحه و صريحه للتصويت لفلان و كل ما واجهت أحدهم قال بعثونا نصوت لفلان و نرجع و حنا عبد مأمور و كشف بحركة الدخول و الخروج من السالمي و العبدلي كافي كدليل بالمناسبة بعضهم عسكرين في المملكة و يصوتون في الكويت أخيرا مشكلتي مع المزدوجين ليس أنهم من قبائل غير قبيلتي ولا أنهم يكرهون العوازم و الرشايدة مشكلتي أنهم يأخذون رواتب لوظائف لا يقومون بها و يستلمون بيوت الحكومة ليؤجروها علي العزاب و يخرقون القانون و يأخذون حقوق غيرهم مشكلتي معهم أن الكويت بالنسبة لهم ذبيحة يشونها و ياكلونها و يرمون ما بقي منها في الزبالة و الكويت عندى ديرتي إلي مالي غناة عنها

  6. الأخ MSAMAAR،
    معاذ الله ليس لدي مشكلة مع المطران إطلاقا!!!
    لن اذكر اسماء اصدقائي من المطران لأنهم كثيرون. و سأذكر فقط الاخ عذبي المطيري الذي يتكرم و يساعدني بهذا الموقع دون مقابل مادي.

  7. طالع كتب:

    المقال السابق أعتقد إنك حصلت ردود ومن الممكن إنها كافيه وقد تمنيت عليك إنك تتطرق لما أبديته لك فيمكنك الرجوع لردود المقال السابق …. وبرأيي الشخصي بأنك لم تأتي بجديد

  8. بو معاذ كتب:

    بدايتا نشكر أ هتمامك يا شيخ علي تسليطك الضوء علي موضوع مهم قد تناولته الصحافه لفتره ثم أ قبر هذا الموضوع وهو موضوع الازدواجيه بالجنسيه موضوع يتعلق بالولاء لهذا الوطن. لكن لتسمحلي أ ن أ قول لك أ نه قانون الجنسيه حسم أ مر هذه الفئه وهو بأ ن يتم تخيير المزدوج للجنسيه بأ ن يتنازل عن جنسيته الغير الكويتيه أ و السحب ( مرسوم أميري رقم 15 لسنة 1959 بقانون الجنسية الكويتية) (الماده 11 والماده 11 مكرر ) عالجت مثل تلك الظواهر التي تنبأ لها المشرع عندما وضع قانون الجنسيه. فنحن يا شيخ بلد قانون والقانون واضح لكن مشكلتنا فقط بتفعيل مثل تلك القوانين.. أ ما الجانب السياسي وتبعاته المترتبه فيجب أ ن لا نلوم الاخوه الذين يأ تون يوم الانتخابات للكويت وينتخبون أ بناء عمومتهم .. لنلوم أ نفسنا من بداية المشكله عندما تم تجنيس بعض أ بناء القبائل الجنوبيه والدفع بهم لكي يأ تون للكويت ويصوتون بأ مر من نافذين بتلك الفتره لكي يوصلون المحسوبين علي البعض ….وذلك لضرب التيار الحضري المعارض والمناكف للسلطه أ يام المد القومي العربي.. وذلك لخلق توازنات سياسيه أ قليميه بالمجتمع…. والدكتور محمد الرميحي لديه كتاب ( الخليج ليس نفطـا ) تعرض لمثل تلك الظاهره من الجانب الاجتماعي…. في الختام يا شيخ أ لا أ نني سعيد جدا بأ ن أ ري شخص بمثل مكانتك بالاسره وقربك من متخذي القرار يناقش ويتفاعل مع قضايا المجتمع.. أ طال الله في عمركم وأ لبسكم ثوب الصحه والعافيه… وحفظ الله الكويت وشعبها وأ ميرها من كل مكروه.. وشكراا ..

  9. العدواني كتب:

    السلام عليكم
    اعتقد يا شيخ ان الذين يأتون يوم الانتخابات ويمشون عقبها في نفس مرتبه الي يشترون اصوات و يوزعون فلوس يمين ويسار على المرشحين الموالين لهم … وهل من المعقول دولة كاملة مثل الكويت تعجز عن حل قضية المزدوجين والبدون ؟؟؟ !!
    بل اجظم انه الدولة تستطيع حلها في غضون شهر كامل فهذه امور تمس كيان الدولة وامنها القومي . ونصيحه لك يا شيخ بدال لا تكتب عن امور ما منها فايده ارفع السماعه على ولد عمك وانصحه بالسر بدال الانترنت والعلن . وخن ناقش مواضيع لها اهمية كبرى واجدر من هل موضوع
    وارجو ان تتقبل تعليقي بصدر رحب
    والسلام عليكم

  10. الكندري كتب:

    للأمانه يا شيخ النائب محمد هايف بالغزو كان معانا بلجنه الفردوس والعارضيه وكان يساعد الكل بدون أستثناء ودايم يقول الله يعز الكويت ويعز شيوخنا بس للعلم وللأمانه التاريخيه فقط ومشكور يا شيخ على هالموقع الجميل

  11. صاحب الحق كتب:

    بالنسبة للحل المعقول هو ترك ازدواجية الجنسية في حالهم لانهم الفئة المسالمة في هذا الوقت لان ابائهم واجدادهم كانوا يعيشون في اكثر من دولة وتركوا لهم اكثر من جنسية

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s