للمراسلة

[CONTACT-FORM]

5 ردود على للمراسلة

  1. يقول khalid Alazmi:

    السلام عليكم
    انا مواطن كويتى اعمل بوظيفة ودخل جيد فى الولايات المتحدة منذ عدة سنوات واعيش مع زوجتى واولادى ولله الحمد اولادى يتعلمون فى افضل مدرسة فى بنسلفيانيا وانشاءالله ينفعون بلدهم الكويت بالمستقبل، واتردد على الكويت دائما وصادفتك اكثر من مرة في ستار بكس البدع لانه قريب من بيت اهلى فى الرميثية ومع الاسف ما كان فى فرصة للتعرف عليك مع انى قارئ لمقالاتك التى تشخص الاوضاع ولكن كالعادة مع اكثر كتاب الرأى ليست فيها حلول عملية!وبصراحة الاوضاع بالكويت فى السنوات الاخيرة مع الاسف ليست بجيدة واكاد اقول انها خطرة. لذلك اكتب لك هذه الرسالة لانك من ابناء الاسرة ومن اصحاب الرأى وباستطاعتك الوصول لاصحاب القرار، والحل هو اما القبول بالديمقراطية عملا وليس قولا والعمل على تنمية البلد بوجود هذه الطفرة المالية الاستثنائية! وعدم الالتفات على المعارضة مادام الاغلبية مع الحكومة وترك المعارضة تقول ما تشاء سواء بالبرلمان او بالشارع ويجب على الحكومة ان ترعى وتنظم تجمعاتهم ليعبرو عن معارضتهم لان الدستور يكفل لهم ذلك وهذه هى الديمقراطية حتى من بيده انتخاب الحكومة فى الغرب اذا سنت مشاريع تعارض توجهاتهم تجمعو ونزلو الشوارع للتعبير عن معارضتهم للحكومة ومنهم من يخرب ويخرج عن القانون ولكن يتعاملون معهم على انهم مواطنون ويعبرون عن معارضتهم وليس هناك تخوين او تشكيك فى الولائات.
    او القبول بالامر الواقع على اننا مجتمع قبلى من شبه جزيرة العرب لايحكمة الا نظام ملكى له سلطة مطلقة وعدم تضييع الوقت وتضييع مصالح الناس والعمل على التنمية والبناء والاهتمام بالخدمات كحال الدول الخليجية الاخرى.
    بصراحة نحن تخلفنا كثيرا ولا يتفهم وضع الكويت الا المواطن الذى يعيش خارج الكويت، لذلك اتمنى ان نكون صادقين ونحدد ماذا نريد؟ اما الديمقراطية ونقبلها بحلوها ومرها ولكن يجب ان نفهم ان الديمقراطية تنمية وبناء بما فيها من معارضة وقد تصل الى التجريح والتخريب ولكن الكل يعمل كما هو فى الغرب، او النظام الملكى المطلق ولكن بتنمية وبناء كما هو موجود فى بعض الدول الخليجية المجاورة!
    هذا ما اردت ان اكتب واعبر لك لانك صاحب رأى حر وانا كويتى ينظر للكويت من الخارج
    وعسى الله يحفظ الكويت وحكامها واهلها

    • يقول صلاح الدين:

      لا فض فوك ..
      أوجزت وأنجزت أخي الكريم ..
      لقد أتيت إلى هذا الموقع الجميل صدفة في أثناء بحثي عن الدكتور يحي عبدالرحمن “معرفة قديمة” فوجدت أربع مقالات عنه هنا أو مقال منشور في أربهة أجزاء. ولم أكن أعلم قبل هذه اللحظة أن الموقع للشيخ علي جابر العلي السالم الصباح ، ولما أعجبني أسلوبه الجميل أتيت إلى هذه الصفحة لأتعرف على الكاتب وتفاجأت أنه له.
      الشاهد في الأمر هو أن ما تفضلت به هو الحل الوحيد للكويت الحبيبة ، وأرجو أن يتخذ أبنائها خطوات عملية واضحة نحو أحد الطريقين ، إما ديموقراطية شبه كالمة حتى وإما ملكية كاملة ، وكلاهما والله يصلح للكويت لكي تلتقط أول الخيط نحو التقدم بدلاً من اللهاث في التجاه الآخر بلا جدوى.
      يا أخي هذا البلد كان يقف وحيداً كدولة وحكومة قبل 300 عام متميواً عن جيرانه بالمنطقة ، ويعز على النفس أن يكون هذا حاله ، الله يصلح الكويت وسائر بلادنا الإسلامية والعربية.
      خالص تحياتي

  2. يقول الجمعية الكويتية للعمل الوطني:

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    أريد أن أستنهض همم المحبين للكويت أريد أن أصرخ بأعلى صوتي نحن يدا واحده الكويتيون أسره واحده لا فرق بين سني وشيعي وبدوي وحضري كلنا كويتيون

    لدى الأخت بشرى المناع رئيسة الجمعية الكويتية للعمل الوطني حلول علميه ومدروسه على أسس صحيحه وراح تثبت لكم الأيام صدق نواياها ولكن للأسف الروتين والواسطه تحبط الكوادر الذكيه العقول القيمه فلا تستغرب أنا قلت عندها حلول بس للأسف هل من مستمع ما معنى مد يد العون لها لديها حلول ولكنها محاربه من الفئات التي تكون مصلحتها أولا وليس الكويت ولا تهتم لصرخة أو دمعة مكروب مظلوم لذلك علينا أن نتكاتف ونكون يدا واحده لعل الله يفتح لنا أبواب الفرج فكم من نائب وكم من شخص أعطى أمال وأحلام ذهبت أدراج الرياح لماذا لا يعطونها فرصه تثبت لنا صدق نواياها ونمد نحن أخوتها لها يد المساعده فالوصول للقمه صعب فجزاها الله خيرا وفي ميزان حسنات أختنا الفاضله يا كثر ما تحاربتي يا أختي بشرى المناع وذنبك إنك أحببتي الكويت فأخلصتي لها وشددتي الرحال لعمل عجز عنه الرجال فهذا ما نالته الأخت سخريه وإستهزاء من أصحاب المناصب مع إني على يقين إنها ستصل فالذي يحب الله ويسعى لمرضاته بتفريج كربات الدنيا وإدخال السرور على قلب مسلم ومسلمه والسعي بحاجة أخيك المسلم سعى الله في حاجتك يوم العرض أعانكي الله وسدد خطاك فيكفي دعوة في ظهر الغيب يفتح الله لك أبواب مغلقه بعظمته وقوته ونصيحه من لديه قول مفيد ودعوة تكتب له لا عليه فليقلها أو ليصمت فيكفي ما تمر به الغاليه أمنا الكويت من منحى خطر لا يعلم إلا الله عواقبه فإتقوا الله بأمنا الكويت ويكفي كلام ألم يأن الوقت للعمل يا شعب العزة والكرامه يا شعب عبد الله السالم الصباح أبو الدستور كان لك شيخا وقائدا وسطر الأمجاد والدستور وجابر أمير القلوب هز العالم بأسره وذرفت عينه الحنون الحزينه دمعة غالية من عزيز قوم من أجل الكويت وفهد فقيد الكويت وشهيدها يامن سطر بدمائه الزكيه هو وكل شهيد وأسير عانى الأمرين سطورا رائعة بروعتهم وقدوة لكل محب ليقتدي بهم فأين الكويتيون يا محبي الكويت أين الفعل وسعد الحريه وكلمته المشهوره التي يشهد له التاريخ بها سنضرب بيد من حديد كل من تسول له نفسه المساس بأمن وحرية الكويت أين هم رجال الأمس اللهم إحفظ أميرنا الغالي الذي إفتقدنا إبتسامته الرائعه حدادا على ما وصلت له أمنا الغاليه من عذاب وولي عهدنا الرشيد وشعبنا الحر الأبي ولتحيا الكويت حرة أبية عزيزة بإذن الله kuwaitisociety@yahoo.com

    مقالات نشرة عن الجمعية الكويتية للعمل الوطني

    http://www.al-seyassah.com/AtricleVi…5/Default.aspx
    http://www.alanba.com.kw/AbsoluteNMN…7413&z=107&m=0
    http://alwatan.kuwait.tt/ArticleDetails.aspx?Id=48661

  3. يقول عميد ركن (م) علي حسين الصراف:

    انني من المتتبعين للمقالات التي تنشرونها من وقت لاخر ولقد تاثرت لمقال ليلة انقلبت فيها كل المقاييس وانني اوافقك بكل ما اتيت بها معلومات تفضح بها المستفيدين من الاعضاء الذين يدعون الوطنية و المحافظين على المال العام ان لم تكن استفادة ماديه فهي للحزب او تجمع اوتيار اوكتلة جميعها تندرج تحت سقف واحد وهو ( حزب غير معلن ) . اتمنى من جميع الاعضاء ترك الخلافات الشخصية و الالتفاف الى رقي البلد و تحريك عجلة التنمية باسرع وقت حتى نكون في مصاف الدول الراقية حتى لاياتي وقت نتحسر به عما مضى من الوقت وتسبقنا بها الدول الاخرى .دعونا نتمسك بالشرعية في بلادنا ونحافظ على ديموقراطيتنا فانها في نظري المتواضع من انجح اساليب الحكم مقارنتا مع الدول التي تدعي الديمقراطية او الدكتاتورية . في الختام لا اقول الا حفظ الله الكويت و شعبها من كل مكروه و حفظ قائد مسيرتها سيدي صاحب السمو الامير وولي عهده و سمو رئيس مجلس الوزراء.

  4. يقول مريم:

    بصراحه اني ضد ما يسمى الاحزاب بشكل عام لان الحزب دائما تجد فيها تنافس لاجل السلطة الخ لذا اني ضد فكرة الاحزاب لكنيي ما حرية الراي و المساواة و العدل المستمدة من عقيدتنا السمحه و اخلاقنا العربية

    مريم

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s